معلومات إضافية

  • يكون بخار الغاز النفطي السائل معدوم الرائحة واللون.  
    ومن اجل توفير امكانية رصد وجود الغاز النفطي السائل بدون اجهزة في حالة من التسرب، يضيفون في المصافي مادة تضيف للغاز رائحة شديدة وكريهة تمكن من رصد تسربات خفيفة نسبيا.     
    تسمى المادة المذكورة اتيل-مركفتن فتضاف للغاز النفطي السائل بمعدلات صغيرة للغاية، P.P.M-50-250
    حيث ان الوزن النوعي للمركفتن اكبر فهو اثقل من الغاز النفطي السائل.

    1. امنع اي احتمال لوجود مصادر نار او شرارات:
       اقطع التزويد الكهربائي عن المنطقة.
       اطفئ شعلولا ظاهرا.
       ابعد الناس.
       اطفئ هواتف عادية وخلوية، وأجهزة نداء الي وأجهزة اتصال.
     
    2. اقطع التزويد الغازي، اقرب ما يمكن من مكان التسرب:
        صنبور التغذية الغازية الواردة للجهاز.
        صنبور رئيسي للشقة- قبل العداد.
       صنبور رئيسي للمبنى.
       صنبور الدعم لموضع اوعية الغاز ("المنصة").
       صنبور وعاء متنقل او خزان ضخم للغاز السائب.
     
       ملاحظات:
       يجب تنفيذ المرحلتين في ان واحد، وفي حالة حضور شخص واحد فقط، يجب الحرص على الترتيب 
       اعلاه.
       في حالة الخزان الضخم للغاز السائب الخاص بالمنطقة او الحارة، يمكن ان توجد خزانات ضخمة اخرى
       متصلة بالشبكة. وفي هذه الحالة يجب اغلاق صنابير الخزانات/اوعية الغاز. وكذلك تكون كمية الغاز في
       الأنابيب في نظام مثل هذا كبيرة نسبيا، وبالتالي يجب البحث عن الصنبور الخاص بالنطاق الواقع فيه
       التسرب، واغلاقه.
     
       واذا تعذر العثور على الصنبور، يمكن فعص الأنبوب النحاسي حتى لا يمكن تدفق الغاز عبره. 
     
    3. قم بتهوية نطاق مكان التسرب بواسطة فتح ابواب ونوافذ. ويجب الحرص على عدم اشتعال شرارة عند  
       فتح الأبواب او النافذة؛ حيث انه في تلك الأماكن بالذات قد يصبح هناك خليط قابل للانفجار. 
     
    4. مكان واطئ:
       لا يتبدد الغاز من تلقائه. فيتوجب اجراء الهواء المدفوع. 
       وبسبب خطر الاختناق، ينبغي انه عند دخول مكان واطئ يتم استعمال تجهيزات مناسبة، مع مراقبة  
       شخص اخر من الخارج.
     
    5. في مكان مكشوف، ينبغي الانتباه الى اتجاه الريح. حيث يقع النطاق القابل للانفجار في حدود مجال مثلث  
       الشكل يقع رأسه في نقطة التسرب.
  • تنطوي اعمال الغاز على حالات مختلفة يكمن فيها احتمال خطر عال بشكل خاص:
     
    تبديل اوعية غاز متنقلة:
    عموما، وضع ستاتيكي ليس خطرا.
    فينشأ الخطر عند عملية فك او توصيل، او توصيل غير محكم لوعاء الغاز، او صنبور غير سليم وهو مفتوح. فهذا كله من شأنه ان يؤدي الى تسرب الغاز. وكذلك قد تتشقق انابيب التوصيل للأوعية ("السلك الملفوف") وتسبب في تسرب، لما يتم شدها اكثر من اللازم.
    وفي حالة عدم رصد التسرب، فقد يستمر ويزداد خلال فترة طويلة.
     
    تعبئة زائدة لوعاء الغاز:
    في حالة كون الوعاء معبأ اكثر من المسموح به، قد يتمدد السائل فيه متأثرا بارتفاع درجة الحرارة، ويخرج عبر صمام الأمان (او يؤدي الى حالة خطرة اخرى من تغلغل غاز مسال في نظام الامداد).
     
    تعبئة خزان ضخم للغاز السائب بواسطة سيارة نقل صهريجية:
    في هذه الحالة توجد هناك كمية كبيرة من الغاز، حيث تكون احدى وسائل تخزين الغاز عائدة لسيارة النقل الصهريجية، وفوق ارضي ومكشوفا. وأثناء التعبئة يتم استعمال مضخة (بالضغط المشدد) وخرطوم.
    وعند فك الخرطوم، ينقذف غاز للهواء ويشكل "مقياسا" خاصا لمنع التعبئة الزائدة.
    وبعد الانتهاء من التعبئة، قد يتم اغلاق صمام التعبئة للخزان بشكل غير محكم، مما يسبب في وقوع التسرب منه.
    وقد توجد بالقرب من الخزان الضخم للغاز السائب مصادر نار، مثل اجهزة تبخير او تجهيزات احتراقية للمستهلك.
     
    تبديل خزانات ضخمة للغاز السائب تحت ارضية:
    تكون هذه الحالة من تبديل خزان ضخم للغاز السائب اكثر تعقدا، فقد يؤدي عدم الحذر الى تضرر قطع وتسرب كمية اكبر من الغاز. 
  • بناء على المعايير القياسية، يجب اجراء فحوصات اختبارية دورية لنظام الغاز في منزلكم كالمفصل ادناه:

        كل 5 سنوات فحص اختباري شامل للنظام.
        مرة كل سنة او خمس سنوات لمسخنات المياه لأغراض الاستهلاك والتدفئة، حسب نوع الجهاز.  
        في كل حالة يجرى فيها تغيير على نظام الغاز.
        عند تبديل مزوّد الغاز. 

    في حالة لم يجر فحص اختباري في منزلك كالمذكور او اذا كانت لديك الشكوك، الرجاء ان تتوجه لمندوب باز-غاز في منطقة سكنك من اجل تحديد موعد لاجراء الفحص الاختباري.

  • خطأ للمستعمل- عند استعمال موقدة، قد تنطفئ النار بسبب هبوب الريح او فوران الطعام المطبوخ. وفي حالة عدم التدوير الاغلاقي لمقبض التحكم في تدفق الغاز العائد للموقدة ("صنبور الغاز")- يستمر الغاز في التدفق عبر عين الموقدة.
    ان ترك شعلة عين الموقدة من غير مراقبة، يشكل مصدر خطر.
     
    عدم تبديل الخرطوم- يبلى الخرطوم بمرور الزمن وقد تنشأ عليه فلوع. فان خرطوما لا يستوفي متطلبات المواصفات القياسية، قد يتضرر بسبب الغاز نفسه ويبلى على وتيرة اسرع ويسبب في تسرب غاز.
     
    تعرض الخرطوم للحرارة- مثلا عند جعل الخرطوم ملازما لأسفل الموقدة المدمجة؛ مما يؤدي الى تصلب الخرطوم ونشوء فلوع.
    • يمنع اشعال نار او شرارات بالقرب من المستودع الغازي.
    • يجب المحافظة على نظافة تامة في محيط المستودع وخصوصا من مواد قابلة للاشتعال.
    • يتم وضع اوعية الغاز المتنقلة على سطح ثابت، في مكان معرض للهواء خارج المنزل، وفوق مستوى سطح الأرض المحيطة بها. 
    • تكون اوعية الغاز وملحقاتها محمية من المحيط.
    • يتأكد زبون في خدمة امداد رئيسي للغاز، من وجود ومكان وجود ومستوى اداء صنبور التغذية الغازية الواردة الرئيسي للشقة. 
    • اذا لم يكن نظام الغاز قيد الاستعمال لفترة طويلة، ينبغي اغلاق صنبور التغذية الغازية الواردة الرئيسي للشقة- في نظام امداد رئيسي للغاز، او صنابير الأوعية في نظام زبون بمستودع غازي منفصل. 
  • خلال الفحص الاختباري لمستوى الأمان ومدى استيفاء النظام لشروط المواصفات القياسية، الذي يجرى كل 5 سنوات من غير تكليف الزبون بدفع اجور، يفحص ايضا موضوع مكان وجود صنبور الأمان في المطبخ وامكانية الوصول اليه.
     
    قواعد قطع الامداد الغازي عن الزبون:
    1. قطع بسبب دين مالي
                   اذا لم يسدد الزبون دينه حتى اخر موعد للدفع، ستبعث اليه رسالة تنبيه.
                   وبعد انقضاء 7 ايام من يوم بعث رسالة التنبيه، اذا لم يتم تسديد الدين بعد، يجب الاتصال 
                   واعطاء تنبيه هاتفي قبل القطع.
                   واذا لم يتم تسديد الدين بعد انقضاء 4 ايام- هناك امكانية لقطع الامداد الغازي عن الزبون.
                   يجب ان توثّق في بطاقة الزبون جميع العمليات التمهيدية التي اجريت حتى قطع الامداد  
                   الغازي.

    2. قطع الامداد الغازي بسبب نظام غير سليم:

    تصليح عند كون خطورة الخلل تستدعي القطع الفوري للامداد الغازي: قبل القطع، يجب ان تشرح للزبون ماهية الخلل مع وجوب قطع الامداد الغازي عنه. ويتوجب ان يطرح على الزبون عرض فوري لتصليح النظام، يبعث اليه كتابيا. وفي هذه الأثناء، يجب توفير الامكانية للزبون للتوجه والحصول على عرض سعر من جهة اخرى تستوفي متطلبات المواصفات القياسية. وفي حالة يرغب الزبون في اجراء تصليح من قبل الشركة، سيساعد العامل التقني الزبون على تحديد موعد لتصليح الخلل.   
    في حالة كون خطورة الخلل تتيح مجالا من الوقت: يجب توفير الامكانية للزبون لتصليح الخلل خلال 21 يوما. وفي هذه الأثناء، يجب ان يطرح على الزبون عرض سعر كتابي لاجراء التصليح مع تمكينه من التوجه ايضا لجهة اخرى تستوفي متطلبات المواصفات القياسية من اجل تصليح الخلل.